حصار الاشقاء لابعاد دحلان.. سقوط جديد في الساحة الاسيوية.

حصار الاشقاء لابعاد دحلان.. سقوط جديد في الساحة الاسيوية.

قبل شهر من الجمعية العمومية للاتحاد الاسيوي لالعاب القوى التي ستشهد انتخاب رئيس واعضاء جدد لمجلس الادارة في 20ابريل في الدوحة ارض البطولات والنجاحات ... بدات الدول التي تسمى شقيقة حصار جديد على قطر لاجل العمل على ازاحة الرئيس الحالي القطري دحلان الحمد والمرشح للرئاسة ايضا .. هو حصار يبذل فيه جهدا غير شريف وله مدلولات كثيرة خصوصا في ظل المحاولات المستمرة من اشهر بالضغط على اتحادات عديدة بالترغيب والترهيب .. لكن هل الهدف هو الانتخابات نفسها .. بالعلن نعم ولكن بالحقيقة ان الهدف هو التاكيد على حصار قطر وابعاد كل رجالتها عن اي مناصب لاجل التاكيد على ان الحصار نجح وان قطر لم تعد لها القدرة على التفوق ... لكن هذا الكلام يدركه الجميع انه مجرد بالونات في الهواء لان قطر برجالتها لن تسمح للفاشلين بالتفوق ولا بالوصول الى الهدف الطامعين اليه .. لان الانتخابات ليست مجرد نزهة ولا حرب .. بل ثقافة عمل وبرنامج وعلاقات .. فالكل يشهد ان اي قطري تسلم مهمة لا يفشل بها بل يطورها ويصل بها الى النجاحات الكاملة وهو ما تحقق في العديد من الاتحادات الاهلية وفي مقدمتهم الاتحاد الاسيوي لالعاب القوى برئاسة سعادة دحلان جمعان الحمد الذي قهر كل الاحباط الاسيوي ونجح باعادة العملاق الى الساحة منافسا كبيرا لكل ابطال القارات الاخرى بل اكثر من ذلك فرض عليهم الاحترام والارقام الجديدة وصولا الى احتلال المناصب الاولى في الاتحاد الدولي .. واكثر من ذلك نجح في اعادة ابطال وبطلات الى الساحة من بوابة العمل الاداري والفني من خلال الميدان والمضمار او من خلال اللجان واوصل العديد منهم الى الاتحاد الدولي ليكون للصوت الاسيوي كلمة فاعلة وحضور بناء .. بل نجح في كتابة قصة نجاح لاهم حدث تمثل في استضافة القارة الاسيوية العديد من الاحداث العالمية واخرها بطولة العالم في قلب الدوحة قلب اسيا النابض .. وكما اهتم بالجيل الكبير الطامح لميداليات براقة في الاولمبياد ونجح ايضا في اعطاء فرصة للجيل الجديد في قول كلمته من خلال افساح المجال في ابراز الامكانيات ببطولة للناشئين او للشباب وتحمل الكثير لاجل استمرارها رغم عدم وجود الرعاة لان هناك من لا يريد لهذا الاتحاد النجاح بل الفشل لانها صفة البعض الملتزمين بالبقاء في المكان نفسه والتنظير من بعيد ... قطر ابدا لم ترضح لاي ضغوط لا في السياسة ولا بالمعابر ولا بالملاعب الرياضية ولا بالميدان والمضمار .. بل هي ارض التحدي والنجاحات والرجال الاشداء لان هناك قيادة رشيدة تدعم باستمرار النجاح وترفض منطق الفشل ... نعم بفضل رؤية حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد ال ثاني امير البلاد المفدى تصل الرياضة بكل ابنائها الى القمة وبل الى التفوق في اي ساحة او جمعية عمومية او معركة الوجود .. اليوم هناك سعي كبير لاجل ابعاد قطر عن رئاسة الاتحاد الاسيوي لالعاب القوى لانهم يدركون ان هذا المكان يزعجهم ويسبب لهم ارق كبير كيف لا وهناك نجاح محقق وتفوق كامل في كل السنوات الماضية ببصمة قطرية .. بل من يسعى من خلف الكواليس ان يعرقل طموحات قطر بالبقاء في القمة هم بالاساس يدركون انهم لن ينجحوا لان هناك داعم كبير لما تحقق من قبل او من بعد هو دعم القارة نفسها التي تدرك من هو الناجح ومن عمل لاجل الوصول بام الالعاب الى القمة ومن سعى الى افشالها ... صدقوا هناك اربعة مرشحين لرئاسة الاتحاد الاسيوي اولهم سعادة دحلان لكن المفاجاة من ترشح فكان الاردني سعد حيصات وهو لم ينجح حتى في اتحاد بلاده وظل سنوات يحارب لاجل عودته بعدما ابعد وهناك نائب رئيس الاتحاد الاماراتي ناصر المعمري وهو لم يقدم بالاساس ما يخدم ام الالعاب في بلاده والاثباتات كثيرة وايضا ادخل في المنافسة الهندي باتوت الذي دخل بايعاز لانه لا يريد اصلا لكن هناك من قال له دجلا انه الفائز ... ثلاثة في رحلة البحث عن ابعاد القطري ثلاثة يريدون افشال من انجح قارة بكاملها فهل هذا منطقي .. واكثر من ذلك عمل على ترشيح العديد من الشخصيات في مناصب عديدة لاجل التشويش وابعاد الناس القادرة على العطاء لاجل زعزة الاتحاد وابعاده عن طريقه المرسومة فهل يصدق ان منصب نائب الرئيس الاول يتنافس عليه خمسة واربع مقاعد نائب رئيس تنافس عليه 17 والمقاعد النسائية الثلاث يتنافس عليها ستة واعضاء المجلس الثمانية يتنافس عليها 22 معقول .. بربكم هل منكم من يقول لنا من هو الرابح بهذه البلبلة غير المتصدين بالقوى الاسيوية .. هل هذا هو رد الجميل الذي قدم للقارة منذ عام 2011 حين تولى الحمد رئاسة انتقاليه ونجح من قلب الهند في الوصول رغم كل العراقيل ثم بالتزكية عام 2015 .. الاكيد ان القوى الاسيوية ستكسب الرهان من جديد ولن تسمح للفاشلين ابدا بالوصول الى اهدافهم المشبوهة ابدا بل سيتم افشال مخططهم والعمل على ازاحتهم من طريق ام الالعاب الاسيوية لاجل استكمال ما بدا والوصول الى مزيد من النجاحات ... اللهم اننا بلغنا

post-317742-190564_0.jpg
2015-031.jpg
 غيابات بارزة في بطولة كأس الابطال الودية الدولية

غيابات بارزة في بطولة كأس الابطال الودية الدولية

الوكرة يقلب الطاولة باليد الاسيوية على باربار البحريني

الوكرة يقلب الطاولة باليد الاسيوية على باربار البحريني